كيف تساعد هدايا العملاء في رفع مستوى المبيعات؟

تحرص الكثير من الشركات على دمج برامج هدايا العملاء ضمن استراتيجياتها التسويقية، هذه الاستراتيجية تحقق نتائج مذهلة تفوق تكلفة أي إنفاق إعلاني آخر، من نافلة القول أنه إذا كان عميلك سعيدًا سيُخبر 6 أشخاصٍ آخرين عن علامتك التجارية.

كشف استطلاع حديث لعملاء هدايا الشركات من Mouth ،  أنه عندما وصف المستلمون هدايا الشركات بأنها “لا تُنسى”، ارتفعت عائدات حملة الهدايا بنسبة 40٪.

تساعد برامج الولاء وهدايا العملاء في تحسين تجربة العملاء، وزيادة الوعي بالعلامة التجارية، وتوفير بيانات قيمة، لمساعدة أصحاب الأعمال على فهم عملائهم بشكل أفضل، وزيادة المبيعات، لذلك أصبحت برامج الولاء وهدايا العملاء شائعة بشكل واسع في أوساط الشركات، لأنها تحقق نتائج تفوق نتائج حملات تسويقية ضخمة، في هذا المقال سنكتشف كيف تساعد هدايا العملاء في رفع نسب المبيعات في شركتك.

سيكونون أوفياء لعلامتك

هل هناك طريقة أفضل  لتنمية أرباح عملك من أن تبيع المزيد لعملائك الحاليين؟ وما هي أفضل طريقة للاحتفاظ بالعملاء من مفاجئتهم بهدايا لا تُنسى؟

الاحتفاظ بالعملاء والحرص على جعلهم يعودون مرارا وتكرار هو أسهل وأسرع طريقة لرفع المبيعات، لأنهم سيعودون دائما وسيبحثون عن عروضك وجديد منتجاتك / خدماتك، ولن يختاروا أي منافس آخر في السوق لأنهم أوفياء لعلامتك التجارية.

كشفت دراسة استقصائية لشركات B2B في تقرير أدوبي عن الاتجاهات الرقمية لعام 2020  أن تجربة العملاء كانت أكثر فرصِ العمل إثارةً لعام 2020، ويمكن أن تؤدي زيادة معدل الاحتفاظ بالعملاء بنسبة 5٪ إلى زيادة الأرباح بنسبة 25-95٪.

وذكر زاك غولدشتاين الرئيس التنفيذي ومؤسس شركة Thanx ، والتي تُمكّن التُّجار من تحديد أفضل عملائهم والتفاعل معهم والاحتفاظ بهم، ويساعد زاك شركات التجزئة والتكنولوجيا الرائدة في تحسين الاحتفاظ بالعملاء، أن أفضل طريقة يمكن للمؤسسات من خلالها تحسين الاحتفاظ بالعملاء وتعزيز علاقات أفضل معهم هي من خلال إنشاء برامج ولاء قوية توفّر للعملاء الفوائد التي تلائم تطلعاتهم.

يمكن أن يكون تطوير استراتيجية للاحتفاظ بعملائك الحاليين لا تقل أهمية عن إيجاد طرق لاكتساب عملاء جدد، تقول الإحصائيات المشتركة الشائعة أن 5٪ فقط من عملائك يجلبون ما يقرب من ثلث إجمالي إيراداتك!

من أكثر الأفكار التي تسعى الشركات لتنفيذها لتعزيز الاحتفاظ بالعملاء وبالتالي زيادة المبيعات هي البدء ببرنامج الولاء وهدايا العملاء، إذ يمكن أن تكافئ عملاءك على مجموعة متنوعة من الإجراءات التي يتخذونها في متجرك أو شركتك، مثل الشراء، أو تكرار الشراء، أو الإحالات..

سيُوصون بشركتك

لا يكتفي العميل الوفي بالقيام بعمليات شراء متكررة بل إنه يحيل إلى شركتك الكثير من أقاربه وأصدقائه ومعارفه، وحتى الأشخاص الذين يلتقيهم في المواصلات أو في المتاجر  إن صادفه الحديث عن منتجك في دردشة عابرة!

لن يكون ذلك ممكنا إذا لم تجعل هذا العميل سعيدا، وجدت بيانات من Marketing Wizdom أن متوسط الأعمال تفقد سنويًا، حوالي 20% من عملائها بسبب عدم وجود علاقة ودية.

عندما يتعلق الأمر برعاية عملائك وبناء علاقات وطيدة معهم، من الضروري أن تفكر في عرض قيمة مميزة، فما تزرعه من مصداقية وثقة ستحصده في شكل مبيعات فيما بعد،  عندما تقدم لعملائك هدايا وتجارب استثنائية،  سيلاحظون جهودك، وعندما يلاحظون فإنهم يميلون إلى التحدث عن ذلك والتباهي بها أمام الجميع، هذا الحديث يُحقق الكثير من الإحالات.

إذا كنت قادرًا على تلبية احتياجات العميل، فهذا رائع، إذا كنت قادرًا على الذهاب إلى أبعد من ذلك، فهذا أفضل، لتجعل عملاءك سعداء عليك تجاوز الخدمة العادية أو المنتج الذي تقدمه، ولن يكون سرا أن نقول أن المفاجآت والهدايا تحفز العملاء للحديث عنك، إذ يميل 73٪ من العملاء إلى التوصية بالشركات ذات برامج الولاء القوية، ويثق 84٪ من الأشخاص في توصيات الأشخاص الذين يعرفونهم.

يقول جيف بيزوس الرئيس التنفيذي لشركة أمازون: “إذا جعلت العملاء غير سعداء على أرض الواقع، فقد يخبر كل منهم 6 أصدقاء، إذا جعلت العملاء غير سعداء على الإنترنت، فيمكن لكل منهم إخبار 6000 صديق “.، على الطرف الآخر إذا جعلت العملاء سعداء فسيخبرون الآلاف من أصدقائهم ومتابعيهم على شبكات التواصل.

على سبيل المثال، لدى شركة Zappos قسم خدمة عملاء مبتكر وغير تقليدي يتخطى المتوقّع دائما، اشترت “زاز لامار” أحذية لوالدتها، لكنها توفيت قبل أن ترتدي الحذاء، وحين اتصلت الزبونة لمعرفة ما إذا كان بإمكانها إعادة الحذاء واسترداد أموالها أخبرها موظف في مركز اتصالات Zappos ألا تقلق بشأن إعادته، وأنه سيتم رد أموالها، ثم ذهب الموظف إلى أبعد الحدود وأرسل لها الزهور أيضًا!

نشرت زارا لامار الموضوع وكتبت في مدونتها: (إذا لم يكن هذا من أجمل الأشياء التي حدثت لي على الإطلاق، فلا أعرف ما هو!)

اقرأ أيضا: 5 أفكارٍ عن هدايا ستُعزز ولاء العملاء لعلامتك التجارية

 ستجذب عملاء جدد

عليك أن تجعل عملاءك يشعرون بأنهم مميزون… وتحتاج إلى جعل الأشخاص الذين ليسوا عملاءك يتمنوا أن يكونوا كذلك.

غاري فاينرتشوك

العميل الجديد هو المستهلك الذي لا يوجد في دائرة عملائك الحاليين، لعدة أسباب منها أنه ربما لم يسمع بشركتك من قبل، أو لم يكن مهتما باستخدام منتجاتك، ولم يقم بأي معاملة معك من قبل.

إضافة إلى السعي نحو الاحتفاظ بالعملاء الحاليين تنفق الشركات الكثير من الأموال لجذب عملاء جدد، العملاء الجدد يعني أسواقا جديدة، وجمهورا جديدا، والمزيد من المداخيل والمبيعات.

 تعتبر هدايا العملاء من أفضل وأقل طرقِ جذب العملاء المحتملين تكلفةً، فهي ترسّخ تجربة إيجابية في ذهن العملاء الجدد وتجعلهم يثقون بشركتك ويرغبون في بناء علاقة معك، يعتقد 94٪ من كبار المديرين التنفيذيين أن الهدايا تبني اتصالًا شخصيًا أعمق وهي مُهِمّة لنجاح الأعمال.

يُمكن لبرامج ولاء العملاء تحويل العملاء الجدد أيضا إلى عملاء مخلصين ودائمين، تُظهر الأبحاث من IRI   أن 74٪ من المستهلكين يختارون متجرًا بناءً على برنامج ولاء قوي للعملاء.

يميل الناس إلى الشعور الجيد تجاه الشركة التي تمنحهم المزيد من الاهتمام، بمعنى آخر، يتوقع جميع المستهلكين تلقي رعاية خاصة، ولن يفكر  المستهلكون كثيرا للانضمام إلى شركتك إذا كانوا يلاحظون كيف تعتني بعملائك، بل ومن المحتمل أن تحصل على عملاء منافسيك لأن الجميع يحب الهدايا، والجميع يرغب في أن يُعامل بشكل استثنائي، يأتي العملاء الجدد في الغالب عبر التسويق الشفهي وهي من أقوى القنوات التسويقية المجانية التي تحقق نتائج كبيرة في المبيعات، أو عبر الهدايا التي يحصلون عليها من الشركات في المعارض والمتاجر، أو المسابقات عبر الإنترنت.

وفقًا لـ PAI  (الرابطة الدولية للمنتجات الترويجية)، فإن الهدايا التجارية والترويجية تحتلّ المركز السادس في الأنشطة التسويقية للشركات الناجحة حول العالم، لا عجب فالهدايا هي  سفير فعّال للغاية للشركات أو المنظمات من جميع الأحجام أو  الأجيال.

في منصة Glee نحرص على أن نكون الحليف القوي لعملائنا بمساعدتهم في بناء وتطوير علاقات قوية مع عملائهم، من خلال بناء برامج ولاء وهدايا استثنائية مصممة بدقة لمواصفات عملائنا واحتياجات أعمالهم..

 يعمل فريقنا بشكل وثيق لمنح عملائك تجربة لا تُنسى، تُمكّنك من نيل ثقتهم وتحقيق المزيد من الأرباح.

 أسعد عملاءك وحقق المزيد من المبيعات جرّب Glee الآن!

New call-to-action
قد يعجبك ايضا

اترك رد